« القرن الخامس »

[lwptoc]

« القرن الخامس »

192 المتكلم القاضي محمد بن الطيب بن محمد، ابو بكر الباقلاني :

المتوفى(403)، من‏اهل‏البصرة، سكن بغداد، من‏اكثرالناس‏كلاما وتصنيفافي‏الكلام. وثقه الخطيب في تاريخه (5/379)، واثنى عليه. روى حديث الموالاة وحديث التهنئة الاتي في كتابه التمهيد في الرد على المذاهب (ص‏169، 171، 227).

193 الحافظ محمد بن عبداللّه بن محمد، ابو عبداللّه الحاكم الضبي، المعروف بابن البيع النيسابوري :

المتوفى (405)،صاحب المستدرك على الصحيحين السائر الدائر، ولد (321) وطلب الحديث من صغره، فسمع سنة ثلاثين ((1-975)) . وثقه الخطيب والذهبي وابن كثير، في التاريخ (5/473)، والتذكرة ((1-976)) (3/242)، والبداية والنهاية ((1-977)) (11/355).اخرج الحديث في مستدركه بطرق شتى صحح اكثرها. مر منها(ص‏20، 31، 32، 35، 39، 45، 48، 51، 55)، وياتي‏عنه حديث‏ المناشدة في الرحبة بلفظ زيد بن يثيع باسناد صحيح رجاله ثقات، وحديث الاحتجاج يوم الجمل.

194 احمد بن محمد بن موسى بن القاسم بن الصلت، ابو الحسن المجبر البغدادي :

المتوفى (405). ترجمه الخطيب في تاريخه (5/95) وحكى عن الدقاق انه قال: كان شيخا صالحا دينا. ياتي عنه حديث مناشدة رجل عراقي جابر الانصاري باسناد صحيح.

195 الحافظ عبدالملك بن ابي عثمان ، ابو سعد النيسابوري، الشهير بخركوشي ((1-978)) :

المتوفى (407)، ترجمه‏الذهبي في عبره ((1-979)) ، وقال: قال الحاكم: لم ار اجمع منه علما وزهدا وتواضعا وارشادا الى اللّه. ياتي بطريقين عنه حديث التهنئة.

196 الحافظ احمد بن عبدالرحمن بن احمد، ابو بكر الفارسي، الشيرازي ((1-980)) :

المتوفى (407، 411). ترجمه الذهبي في تذكرته ((1-981)) (3/267)، وقال: الحافظ الامام‏الجوال ابوبكر، وحكى عن‏ابي الفرج البجلي انه قال:كان صدوقا حافظا يحسن هذا الشان جيدا. اخرج الحديث عن ابن عباس في ما نزل من القران في امير المؤمنين(ع). مر الايعاز اليه (ص‏52)، وياتي في اية التبليغ.

197 الحافظ محمد بن احمد بن محمد بن سهل، ابو الفتح بن ابي الفوارس جده سهل يكنى بابي الفوارس :

ولد(338)، وتوفي (412). ترجمه الخطيب في تاريخه (1/352)، وقال: كتب الكثير وجمع، وكان ذا حفظ ومعرفة وامانة وثقة، مشهورا بالصلاح،وكتب الناس عنه بانتخابه على الشيوخ وتخريجه. ياتي عنه حديث التهنئة.

198 الحافظ احمد بن موسى بن مردويه الاصبهاني ، ابو بكر :

المتوفى (410). ذكره الذهبي في تذكرته ((1-982)) (3/252) وقال: الحافظ الثبت العلا مة، كان قيما بمعرفة هذا الشان، بصيرا بالرجال‏طويل الباع مليح التصانيف. مر الايعاز الى حديثه (ص‏15، 42، 43، 52، 53)، وياتي‏في حديث‏الركبان، واية اكمال الدين، وحديث التهنئة.

199 ابو علي احمد بن محمد بن يعقوب، الملقب بمسكويه، صاحب كتاب التجارب :

المتوفى (421). اثنى عليه ابو حيان في الامتاع (1/35)، وياقوت في معجم الادباء (5/5 19)، والصفدي في الوافي بالوفيات (2/269)، وغيرهم. ((1-983)) رواه في نديم الفريد، ياتي لفظه في احتجاج المامون الخليفة العباسي على‏الفقهاء بحديث الغدير.

200 القاضي احمد بن الحسين بن احمد، ابو الحسن المعروف بابن السماك البغدادي :

المتوفى (424) عن (95) سنة. كان رجلا كبيرا، وكان له مجلس وعظ يتكلم فيه في جامع المنصور، قاله الخطيب في تاريخه (4/110). روى حديث نزول اية اكمال الدين في علي(ع).

201 ابو اسحاق احمد بن محمد بن ابراهيم الثعلبي، النيسابوري، المفسر المشهور :

المتوفى (427، 437). ترجمه ابن خلكان في تاريخه ((1-984)) (1/22)، وقال: كان اوحد زمانه في علم التفسير، وصنف التفسير الكبير الذي‏فاق غيره من التفاسير. وذكره الفارسي في تاريخ نيسابور، وقال: هو صحيح النقل موثوق به، حدث عن ابي طاهر بن خزيمة والامام ابي بكربن مهران المقري، وكان كثير الحديث كثير الشيوخ ((1-985)) . اخرج في تفسيره الكشف والبيان ((1-986)) حديثي نزول ايتي التبليغ و (سال سائل)() حول واقعة الغدير.

202 ابو محمد عبداللّه بن علي بن محمد بن بشران :

المولود (355)، والمتوفى(429): شيخ الخطيب البغدادي، قال في تاريخه (10/14): كتبت عنه، وكان سماعه صحيحا. ياتي حديثه في حديث‏التهنئة وصوم‏الغدير، باسناد صحيح رجاله كلهم ثقات.

203 ابو منصور عبدالملك بن محمد بن اسماعيل الثعالبي، النيسابوري :

المتوفى(429)، صاحب يتيمة الدهر. ترجمه ابن خلكان في تاريخه ((1-987)) (1/315)، واثنى عليه وعلى تاليفه القيمة، وذكره ابن كثير في تاريخه ((1-988))(12/44)، وقال: كان اماما في اللغة والاخبار وايام الناس، بارعا مفيدا. رواه في ثمار القلوب ((1-989)) (ص‏511)، ياتي لفظه في عيد الغدير.

204 الحافظ احمد بن عبداللّه، ابو نعيم الاصبهاني :

المولود (336)، والمتوفى(430). توجد ترجمته والثناء عليه في كثير من معاجم التراجم والتاريخ. قال ابن خلكان في تاريخه ((1-990)) (1/27): كان من الاعلام المحدثين واكابر الحفاظ الثقات، اخذ عن‏الافاضل، واخذواعنه‏وانتفعوا به،وكتابه‏الحلية‏من‏احسن‏الكتب. وقال الذهبي في تذكرته ((1-991)) (3/292): قال ابن مردويه: كان ابو نعيم في وقته مرحولا اليه لم يكن في افق من‏الافاق احد احفظ منه ولا اسند، كان حفاظ الدنيا قداجتمعوا عنده، وكل يوم نوبة واحد منهم، يقرا ما يريده الى قريب‏الظهر. مر عنه (ص‏20، 24، 26، 28، 37، 39، 41، 43، 55، 60، 66)، وياتي عنه حديث المناشدة في الرحبة، واحتجاج عمربن عبدالعزيز، ونزول اية التبليغ واكمال الدين في علي (ع)، وغير واحد من اسانيده صحيح رجاله ثقات.

205 ابو علي الحسن بن علي بن محمد التميمي، الواعظ المعروف بابن المذهب :

المتوفى (444) عن (89) سنة. ترجمه الخطيب في تاريخه (7/390)، وقال: كان صحيح السماع لمسند احمد عن القطيعي، الا في اجزاء منه، فانه‏الحق اسمه فيها، قال ابن كثير ((1-992)) : قال ابن الجوزي: وليس هذا بقدح في سماعه، لانه اذا تحقق سماعه جاز ان‏يلحق اسمه فيما تحقق سماعه له. ياتي عنه حديث المناشدة في الرحبة بلفظ عبدالرحمن بن ابي ليلى.

206 الحافظ اسماعيل بن علي بن الحسين ، ابو سعيد الرازي المعروف بابن السمان :

المتوفى (445). ترجمه ابن عساكر في تاريخه ((1-993)) (3/35) وقال: سمع الحديث من نحو من اربعمائة شيخ، وكان امام المعتزلة في‏وقته، وكان من الحفاظ الكبار، وكان فيه زهد وورع. وقال عمر الكلبي: كان شيخ العدلية يعني المعتزلة وعالمهم‏وفقيههم ومتكلمهم ومحدثهم، وكان اماما بلا مدافعة في القراءات والحديث ومعرفة الرجال والانساب والفرائض‏والحساب والشروط والمقدورات، وكان اماما ايضا في فقه ابي حنيفة… الى كلمات ضافية في الثناء عليه. مر الايعاز الى حديثه (ص‏19، 56).

207 الحافظ احمد بن الحسين بن علي، ابو بكر البيهقي :

المتوفى (458) عن(74) سنة. ترجمه جل ارباب معاجم التراجم والتاريخ. قال السبكي في طبقاته ((1-994)) (3/3): كان الامام البيهقي احد ائمة المسلمين وهداة المؤمنين والدعاة الى حبل اللّهالمتين، فقيه جليل، حافظ كبير، اصولي نحرير، زاهد ورع، قانت للّه، قائم بنصرة المذهب اصولا وفروعا، جبل من جبال‏العلم. وقال ابن الاثير في الكامل ((1-995)) (10/20): كان اماما في الحديث والفقه على مذهب الشافعي، وله فيه مصنفات‏احدها السنن الكبير عشر مجلدات وغيره من‏التصانيف الحسنة، كان عفيفا زاهدا. مر عنه (ص‏19، 20، 34، 51) باسانيد غير واحد منها صحيح، وياتي عنه‏حديث صوم الغدير، وفيه نزول اية الاكمال‏باسناد صحيح رجاله ثقات.

208 الحافظ ابو عمر يوسف بن عبداللّه بن محمد بن عبدالبر النمري، القرطبي :

المولود (368)، والمتوفى (463)صاحب الاستيعاب. قال الذهبي في تذكرته ((1-996)) (3/324): الامام شيخ الاسلام حافظ المغرب ابو عمر، ساد اهل الزمان في الحفظ‏والاتقان، قال ابو الوليد الباجي: لم يكن بالاندلس مثل ابي عمر في الحديث، داب في طلب الحديث، وافتن به، وبرع‏براعة فاق بها من تقدمه من رجال الاندلس، وكان مع تقدمه في علم الاثر وبصره بالفقه والمعاني، له بسطة كبيرة في‏علم النسب والاخبار، وكان دينا صينا ثقة حجة، صاحب سنة واتباع، وكان اولا ظاهريا اثريا، ثم صار مالكيا مع ميل‏كثير الى فقه الشافعي. مر حديثه بطرق شتى (ص‏15، 20، 21، 35)، وعده من الاثار الثابتة.

209 الحافظ احمد بن علي بن ثابت، ابو بكر الخطيب البغدادي :

المتوفى(463). قال ابن الاثير في الكامل ((1-997)) (10/26): كان امام الدنيا في عصره. وترجمه السبكي في طبقاته ((1-998)) (3/12 آ16)، واثنى عليه واكثر، وقال: قال ابن ماكولا: كان ابو بكر اخر الاعيان ممن شاهدناه معرفة وحفظا واتقانا وضبطالحديث رسول‏اللّه(ص) وتفننا في علله واسانيده، وعلما بصحيحه وغريبه وفرده ومنكره ومطروحه، ولم يكن للبغداديين‏ بعد ابي الحسن الدارقطني مثله. وتوجد له ترجمة ضافية في تاريخ ابن عساكر ((1-999)) (1/398). مر الحديث عنه (ص‏14، 15، 18، 68، 76)، وياتي عنه حديث صوم الغدير، وغير واحد من اسانيده صحيح رجاله ‏ثقات.

210 المفسر الكبير ابو الحسن علي بن احمد بن محمد بن علي بن متويه ((1-1000)) الواحدي، النيسابوري :

المتوفى(468). قال ابن خلكان في تاريخه ((1-1001)) (1/361): كان استاذ عصره في النحو والتفسير، ورزق السعادة في تصانيفه،واجمع الناس على حسنها، وذكرها المدرسون في دروسهم، منها الوسيط والبسيط والوجيز في التفسير، وله كتاب‏اسباب النزول. مر الايعاز الى حديثه (ص‏44)، وياتي باسناده حديث نزول اية التبليغ في علي (ع) حول واقعة الغدير.

211 الحافظ مسعود بن ناصر بن عبداللّه بن احمد، ابو سعيد السجزي، السجستاني :

المتوفى (477). ترجمه الذهبي في تذكرته ((1-1002)) (4/16)، وقال: الحافظ الفقيه الرحال صاحب المصنفات، قال محمد بن عبدالواحدالدقاق: لم ار في المحدثين اجود اتقانا ولا احسن ضبطا منه. وقال ابن كثير في تاريخه ((1-1003)) (12/127): رحل في‏الحديث وسمع‏الكثير وجمع‏الكتب‏النفيسة، وكان صحيح الخط صحيح النقل حافظا ضابطا. افرد كتابا في حديث الغدير، مر الايعاز الى بعض طرقه (ص‏17، 43، 52) وياتي عنه بعض اخر.

212 ابوالحسن علي بن محمد الجلا بي، الشافعي، المعروف بابن‏المغازلي ((1-1004)) :

المتوفى (483). كتابه المناقب يعرب عن تضلعه في الحديث وفنونه. مر الحديث عنه (ص‏22، 24، 28، 29، 37، 42، 44، 49، 56)، وياتي عنه غير هذه.

213 ابو الحسن علي بن الحسن بن الحسين القاضي ، الخلعي، موصلي الاصل، مصري الدار :

ولد بمصر (405)، وتوفي(492). ترجمه السبكي في طبقاته ((1-1005)) (3/296)، وقال: كان مسند ديار مصر في وقته، قال ابن سكرة: فقيه له تصانيف،ولي القضاء، وحكم يوما واحدا، واستعفى وانزوى بالقرافة، وكان مسند مصر بعد الحبال. ياتي عن كتابه‏الخلعيات حديث‏المناشدة في الرحبة بلفظ زيد بن يثيع.

214 الحافظ عبيداللّه بن عبداللّه بن احمد بن محمد بن احمد بن محمد بن حسكان،ابو القاسم‏الحاكم،النيسابوري، الحنفي،المعروف بابن الحذاء الحسكاني ((1-1006)) .

ترجمه الذهبي في تذكرته ((1-1007)) (3/390) وقال: شيخ متقن، ذو عناية تامة بعلم الحديث، كان معمرا عالي الاسناد،صنف وجمع. توفي بعد (490)، افرد كتابا في حديث الغدير. مر عنه (ص‏27 و43 و52)، وياتي باسناده حديثا نزول ايتي اكمال الدين و(سال سائل) في واقعة الغدير.

215 ابو محمد احمد بن محمد بن علي العاصمي :

احد ائمة القرن الخامس، مؤلف زين الفتى في شرح سورة (هل اتى)،وتاليفه هذا ينم عن تضلعه في التفسير والحديث والادب، كما يعرب عن شدة نكيره على الرفض والتشيع ((1-1008)) . اخرج الحديث في زين الفتى بطرق شتى. مر بعضها (ص‏19، 28، 39، 45، 48، 72)، وياتي عنه بطرق اخرى.

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *