خلفاء عصره

خلفاء عصره

ادرك‏ السيد عشرا من‏ الخلفاء: خمسة من بني‏امية وخمسة من بني‏العباس، وهم:

1 هشام بن عبدالملك: المتوفى (125) عن خلافة (19) سنة و(9) اشهر. ولد السيد في اول خلافته.

2 الوليد بن يزيد بن عبدالملك: المقتول (126).

3 يزيد بن الوليد: المتوفى (126) عن ملك ستة اشهر.

4 ابراهيم بن الوليد: المتوفى (127) عن ملك ثلاثة اشهر.

5 مروان بن محمد بن مروان بن الحكم: المقتول (132) وبه انقرضت دولتهم.

6 السفاح: اول من تسنم الملك من بني العباس سنة (132) توفي (136) وللسيد فيه شعر يوجد في الاغاني ((2-1102))، وفوات الوفيات ((2-1103))، وشرح النهج لابن ابي الحديد ((2-1104)) (2/214)، وكانت جراية السيد منه كل سنة جارية ومن‏يخدمها، وبدرة دراهم وحاملها، وفرسا وسائسها، وتختا من صنوف الثياب وحامله.

7 المنصور: المتوفى (158) وكان حسن الحال عنده يطلق لسانه بما اراد، وكانت جرايته للسيد كل شهر الف درهم.

8 المهدي بن المنصور: المتوفى (169) تورع عنه السيد في اول خلافته وهجاه، فاخذ واعتذر، فرضي عنه فمدحه.مربعض اخباره معه.

9 الهادي بن المهدي: المتوف ى (170).

10 الرشيد: المتوفى (193) بعد ملك (23) عاما، مدحه السيد بقصيدتين، فامر له ببدرتين ففرقهما، فبلغ ذلك الرشيد فقال: احسب ابا هاشم تورع عن قبول جوائزنا.

قال المرزباني في اخبار السيد ((2-1105)): لما ولي الرشيد رفع اليه في السيد انه رافضي فاحضره، فقال: ان كان الرافضي هوالذي يحب بني هاشم ويقدمهم على سائر الخلق فما اعتذر منه ولا ازول عنه، وان كان غير ذلك فما اقول به ثم انشد:

شجاك الحي اذ بانوا / فدمع العين هتان

كاني ‏يوم ردوا العيس / للرحلة نشوان

وفوق العيس اذ ولوا / بها حور وغزلان

اذا ما قمن فالاعجا / ز في التشبيه كثبان

وما جاوز للاعلى / فاقمار واغصان

ومنها:

علي وابو ذر / ومقداد وسلمان

وعباس وعمار / وعبداللّه اخوان

دعوا فاستودعوا علما / فادوه وما خانوا

ادين اللّه ذا العزة / بالدين الذي دانوا

وعندي فيه ايضاح / عن الحق وبرهان

وما يجحد ما قد قلـ / ت في السبطين انسان

وان انكر ذو النصب / فعندي فيه عرفان

وان عدوه لي ذنبا / وحال الوصل هجران

فلا كان لهذا الذنب / عند القوم غفران

وكم عدت اساءات / لقوم وهي احسان

وسري فيه يا داعي / دين اللّه اعلان

فحبي لك ايمان / وميلي عنك كفران

فعد القوم ذا رفضا / فلا عدوا ولا كانوا

قال: فالطف له الرشيد ووصله جماعة من بني هاشم.