((1-1708))

 

1708 – ابن تيمية الدائب على انكار الضروريات، والمتجرئ على الوقيعة في المسلمين، وعلى تكفيرهم وتضليلهم، ولذلك عاد غرضالنبال الجرح من فطاحل علماء اهل السنة منذ ظهرت مخاريقه والى هذا اليوم، وحسبك قول الشوكاني في البدر الطالع : 2/260 [رقم‏515]:صرح محمد البخاري‏الحنفي المتوفى (841) بتبديعه ثم تكفيره، ثم صار يصرح في مجلسه: ان من اطلق القول على ابن تيمية انه شيخ‏الاسلام، فهو بهذا الاطلاق كافر. (المؤلف)