Categories
الغدير

احتجاج عبداللّه بن جعفر على معاوية

10 احتجاج عبداللّه بن جعفر على معاوية

بعد شهادة امير المؤمنين(ع) قال عبداللّه بن جعفر بن ابي طالب: كنت عند معاوية ومعنا الحسن والحسين(ع)، وعنده عبداللّه بن العباس والفضل بن‏عباس، فالتفت الي معاوية، فقال:

يا عبداللّه ما اشد تعظيمك للحسن والحسين وما هما بخير منك، ولا ابوهما خير من ابيك، ولولا ان فاطمة بنت رسول‏اللّه(ص) لقلت: ما امك اسماء بنت عميس بدونها.

فقلت: واللّه انك لقليل العلم بهما وبابيهما وبامهما، بل واللّه لهما خير مني، وابوهما خير من ابي، وامهما خير من امي.

يامعاوية انك لغافل عما سمعته انا من رسول اللّه(ص) يقول فيهما وفي ابيهما وامهما، قد حفظته ووعيته ورويته.

قال: هات يا ابن جعفر، فو اللّه ما انت بكذاب ولا متهم.

فقلت: انه اعظم مما في نفسك.

قال: وان كان اعظم من احد وحراء بكسر المهملة جميعا، فلست ابالي اذا قتل اللّه صاحبك، وفرق جمعكم، وصارالامر في اهله، فحدثنا فما نبالي بما قلتم ولا يضرنا ما عددتم.

قلت: سمعت رسول اللّه(ص) وقد سئل عن هذه الاية (وما جعلنا الرؤيا التي‏اريناك الا فتنة للناس والشجرة الملعونة في‏ القران ((1-1516)) ) فقال:

«اني رايت اثني عشر رجلا من ائمة الضلالة يصعدون منبري، وينزلون، يردون امتي على ادبارهم القهقرى‏».

وسمعته يقول: «ان بني ابي العاص اذا بلغوا خمسة عشر رجلا جعلوا كتاب اللّه دخلا، وعباد اللّه خولا، ومال اللّهدولا».

يا معاوية اني سمعت رسول اللّه(ص) يقول على المنبر وانا بين يديه وعمر بن ابي سلمة، واسامة بن زيد، وسعد بن ابي‏وقاص، وسلمان الفارسي، وابو ذر، والمقداد، والزبير بن العوام، وهو يقول:

«الست اولى بالمؤمنين من انفسهم؟ فقلنا: بلى يا رسول اللّه.

قال: اليس ازواجي امهاتكم؟ قلنا: بلى يا رسول اللّه.

قال: من كنت مولاه فعلي مولاه، اولى به من نفسه. وضرب بيده على منكب علي، فقال: اللهم وال من والاه، وعاد من‏عاداه.

ايها الناس انا اولى بالمؤمنين من انفسهم ليس لهم معي امر، وعلي من بعدي اولى بالمؤمنين من انفسهم ليس لهم معه‏امر، ثم ابني الحسن اولى بالمؤمنين من انفسهم ليس لهم معه امر».

ثم عاد فقال: «ايها الناس اذا انا استشهدت فعلي اولى بكم من انفسكم، فاذا استشهد علي فابني الحسن اولى‏بالمؤمنين منهم بانفسهم، واذا استشهد الحسن فابني الحسين اولى بالمؤمنين منهم بانفسهم…»الى ان قال:

فقال معاوية: يا ابن جعفر لقد تكلمت بعظيم، ولئن كان ما تقول حقا لقد هلكت‏امة محمد من المهاجرين والانصارغيركم اهل البيت واوليائكم وانصاركم.

فقلت: واللّه ان الذي قلت حق سمعته من رسول اللّه(ص).

قال معاوية: يا حسن ويا حسين ويا ابن عباس ما يقول ابن جعفر؟ فقال ابن عباس: ان كنت لا تؤمن بالذي قال، فارسل الى الذين سماهم فاسالهم عن ذلك.

فارسل معاوية الى عمر بن ابي سلمة والى اسامة بن زيد، فسالهما فشهدا ان الذي قال ابن جعفر قد سمعناه من رسول‏اللّه(ص) كما سمعه…الى ان قال من كلام ابن جعفر :

ونبينا(ص) قد نصب لامته افضل الناس واولاهم وخيرهم بغدير خم وفي غير موطن، واحتج عليهم به وامرهم بطاعته،واخبرهم انه منه بمنزلة هارون من‏موسى، وانه ولي كل مؤمن من بعده، وانه كل من كان هو وليه فعلي وليه، ومن كان‏2اولى به من نفسه فعلي اولى به، وانه خليفته فيهم ووصيه، وان من اطاعه اطاع اللّه ومن عصاه عصى اللّه. ومن والاه والى‏اللّه ومن عاداه عادى اللّه. الحديث، وفيه فوائد كثيرة قيمة جدا. كتاب سليم ((1-1517)) .